محمد صلاح يسجل هدفاً في تعادل ليفربول مع ولفرهامبتون 2-2 في كأس الاتحاد الإنجليزي - Getty

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

وولفز يُجبر ليفربول على مباراة إعادة في كأس إنجلترا

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي -
Resize text

أجبر ولفرهامبتون حامل لقب كأس الاتحاد الإنجليزي "ليفربول" على خوض مباراة إعادة في الدور الثالث من البطولة، بعدما تعادل معه 2/2 في المباراة التي استضافها ملعب الريدز "أنفيلد روود" في ساعة متأخرة من مساء اليوم السبت.

قدم فريق الذئاب "ولفرهامبتون" مباراة مثالية على مدار الـ 90 دقيقة، وكان الأقرب للفوز في الدقائق الخمس الأخيرة لولا تدخل مثير للجدل من حكم الفيديو المساعد (VAR) بإلغاء هدف سجله اللاعب "توتي" بداعي تسلل لم تثبته الإعادة التلفزيونية بنسبة 100٪.

وافتتح ولفرهامبتون باب التسجيل عند الدقيقة 26 باستغلال رائع من المهاجم البرتغالي "جونكالو جيديش" لهفوة فادحة للحارس البرازيلي "أليسون بيكر" في تمرير الكرة داخل منطقة الجزاء.

ووضع جيديش قدمه في توقيت مثالي لحظة تمرير أليسون بيكر إلى أحد المدافعين ليقطع الكرة ويسددها على الفور في المرمى المفتوح على مصراعيه.

وكثف ولفرهامبتون محاولاته على مرمى ليفربول في الدقائق التالية، حيث كان الطرف الأقوى والأشرس في عملية الضغط على حائز الكرة.

وفي الوقت الذي اعتقد فيه الجميع انتهاء الشوط الأول بتقدم الذئاب، شن ليفربول هجمة مرتدة نموذجية بقيادة المدافع أليكسندر أرنولد، انتهت بتمريرة طولية منه نحو المهاجم الأوروجوياني داروين ونويز داخل منطقة الجزاء، قابلها الأخير بتسديدة من لمسة واحدة في الشباك ليعدل النتيجة في الدقيقة 45.

واصل ليفربول بنفس التشكيلة التي بدأ بها المباراة، رغم الثغرات الكثيرة الواضحة في وسط الملعب والخط الخلفي، واعتقد يورجن كلوب أن كل شيء على ما يُرام حين نجح المصري "محمد صلاح" في تسجيل هدف التقدم 1/2 بمتابعة مميزة لكرة شتتها الدفاع بشكل خاطيء داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 52.

تحرك بعدها المدرب الإسباني "لوبيتيجي" بإجراء 3 تغييرات دفعة واحدة في الدقيقة 63 بنزول "هوانج هي تشان وماتيوس كونيا وماتيوس نونيز" بدلاً من روبن نيفيز وراؤول خيمينيز وجونكالو جيديش - على الترتيب-، وسط صمت مثير للدهشة من يورجن كلوب الذي لم يسع بأي صورة لتحسين مردود فريقه.

وكما كان متوقعاً، نجح ولفرهامبتون في تسجيل هدف التعادل عند الدقيقة 66 بواسطة اللاعب الكوري الجنوبي البديل "هوانج هي تشان" بعد عملية ثنائية قام بها داخل المنطقة مع البديل الآخر "ماتيوس كونيا".

وتسلم هوانج بكل أريحية في منطقة عمق الوسط الدفاعي لليفربول، وانطلق بعدها دون أي مضايقة من القائد جوردان هندرسون، ليمرر إلى كونيا داخل المنطقة، ويتحرك بعدها من دون كرة ليتسلم الكرة الثانية من كونيا ويسدد في المرمى.

واصل لوبيتيجي تحكمه في المباراة بإجراء تغييرين جديدين بنزول نيلسون سيميدو وهوجو بوينو بدلاً من ليمبيكيسا وأيت نوري، ما مكنه من تسجيل هدف ثالث مستحق في الدقيقة 82 عن طريق توتي، إلا أن تقنية الفار ألغته بداعي تسلل غير واضح.

بهذه النتيجة ستقام مباراة إعادة على ملعب ولفرهامبتون "المولينو" يوم 17 يناير الجاري في تمام الساعة 19:45 بتوقيت جرينيتش.