لاعبو ألمانيا يحتفلون بتسجيل هدف في شباك اليابان في كأس العالم قطر 2022 - reuters

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

وثائقي يكشف كواليس مثيرة في منتخب ألمانيا خلال مونديال قطر

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي-
Resize text

كشفت سلسلة وثائقية مصورة، سيتم بثها يوم الجمعة القادمة، كم كبير من الكواليس المثيرة حول أجواء معسكر المنتخب الألماني خلال مشاركته في بطولة كأس العالم قطر 2022.

وأثار الفيلم الوثائقي الذي حمل عنوان "كل شيء أو لا شيء" من انتاج منصة "أمازون برايم" جدلاً واسعاً في الشارع الرياضي الألماني ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث يدور حول النتائج الكارثية للفريق في كأس العالم في قطر، كما ناقش ما وراء الوداع المُبكر للفريق من دور المجموعات.

في المقطع الدعائي للمسلسل الوثائقي الذي سيتم إصداره أثناء تحضيرات منتخب ألمانيا لاستقبال كأس أمم أوروبا "يورو 2024"، ستظهر العديد من لحظات التوتر، كما كان الحال خلال التدريبات بين نجم وسط بايرن ميونيخ جوشوا كيميتش ومدافع ريال مدريد أنطونيو روديغر.

الحداثة المذكورة، كانت في مدة قصيرة، لكن الكلمات المتبادلة بين جوشوا كيميتش وزميله أنطونيو روديغير كشفت الكثير عن الأجواء المسمومة التي كانت تسود غرفة تبديل الملابس حيث قال كيميش لروديغير "أنت لا تقول ذلك في وجهي أبداً، بل تقوله دائماً خلف ظهري، هل تعتقد أنني لا ألعب للفريق؟".

جاء هذا الكلام بعد أن وبخه روديغير على تصرف أثناء التدريب، وأجاب روديغير: "إنهم يخبرونك بأشياء، ويعطونك تعليمات..."، ورّد كيميتش: "أنت تقول لي دائماً، افعل ما تريد ثم ينتهي بك الأمر إلى إخباري بالعكس".

وسيلتقي اللاعبان هذا الأسبوع خلال معسكر المنتخب الألماني تحضيراً للعب مباراتين وديتين أمام اليابان وفرنسا.

وعلى الرغم من أنها مجرد مباريات ودية، إلا أن النتائج ستكون حاسمة لاستمرارية المدرب هانزي فليك على مقاعد البدلاء الألمانية بعد النتائج السلبية الأخيرة التي وضعت مستقبله على المحك، من بينها الخسارة على ملعبه أمام كولومبيا المتواضعة.

اقرأ أيضاً: