رامي بنسبعيني يحتفل بعد تسجيل مونشينجلادباخ هدفاً في شباك بايرن ميونيح - 7 ديسمبر 2019 - reuters

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

مونشنجلادباخ يُؤجل رحيل رامي بنسبعيني وماركوس تورام للصيف

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي -
Resize text

عطلت إدارة نادي بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني رحيل المدافع الدولي الجزائري "رامي بنسبعيني" والمهاجم الدولي الفرنسي "ماركوس تورام" خلال الميركاتو الشتوي 2023، نظراً لحاجة النادي لاستمرارهما حتى نهاية الموسم الجاري، مع إمكانية تركهما في الصيف بالمجان.

وأكد المدير الرياضي لنادي بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني "رولاند فيكوس" بقاء رامي بنسبعيني وماركوس تورام بعد تليقيهما لعروض جادة من أندية أخرى بعد فتح باب الانتقالات الشتوية في يناير 2023.

وقال رولاند فيكوس في حديثه لوسائل الإعلام المحلية "بنسبعيني وتورام سيبقيان مع الفريق حتى الصيف المقبل على الأقل ولن يتم السماح برحيلهما في يناير".

وجاء تصريح فيكوس ردًا على سؤال حول ما إذا كان من المتوقع أن يرحل لاعبون آخرون عن الفريق بعد انتقال الحارس الدولي السويسري يان سومر إلى بايرن ميونخ في وقت سابق من الأسبوع الماضي.

وأضاف فيكوس "لا أستطيع أن أقول أبداً، لكن كلا من ماركوس تورام ورامي بن سبعيني سيبقيان في جلادباخ وفقا للموقف الحالي".

يذكر أن عقد كل من المهاجم تورام الفائز مع المنتخب الفرنسي ببطولة كأس العالم 2018، والمدافع الجزائري بن سبعيني، سينتهي بحلول نهاية الموسم الحالي، ومع ذلك لا توجد محاولات جادة من جانب جلادباخ لتمديد العقود بحسب ما ذكره فيكوس.

يذكر أن بعض الأندية في الخارج لديها اهتمام باللاعبين كما أن نادي بايرن ميونخ مهتم بضم تورام بينما نادي بوروسيا دورتموند مهتم بضم بنسبعيني.

وكشف المسؤول في نهاية حديثه "اللاعبان مطلوبان لكننا نبذل ما بوسعنا كي نجعلهما يبقيان بعد انتهاء الموسم، لكنني لا أستطيع أن أعد أنهما سيلعبان معنا العام المقبل".