فصيل هيركوليس المساند لنادي اتحاد طنجة - twitter/irt

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

فصيل "هيركوليس": "أنقذوا اتحاد طنجة من الموت والإقبار"

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي-
Resize text

عبر فصيل "هيركوليس" المساند لنادي اتحاد طنجة، عن امتعاضه من الوضعية الحالية التي بات يعيشها "فارس البوغاز"، مطالبا مسؤولي المدينة بالتدخل من أجل إنقاذ ما يُمكن إنقاذه قبل فوات الأوان.

ونشر الفصيل المساند لممثل "عروش الشمال" بيانا عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي" "فايسبوك" مساء الجمعة، قال فيه: "نحن كمجموعة نطالب الولاية وعلى رأسها السيّد الوالي بتكليف شخص أهل ثقة، تلتحم حوله كل فعاليات المدينة، حتى يعود الفريق لطريقه الصحيح ونحن كمجموعة سنكون الداعم الأول له".

وأضاف: "نحن كعادتنا مع جميع المكاتب نكون الداعم والناصح في أولى المراحل، ونحاول تصحيح المسار عند الوقوع في الخطأ، كما نحن من نطالب بالاستقالة في حالة انعدام الثقة والمشروع الواضح".

وواصل: "لم ولن نكون عصا في يد أحد يأمر وينهى، فنصمت عند الأخطاء ونُطبّل عند الإنجاز. نحن رجال نعرف الفريق وليس الأشخاص ونصنع المستحيل من أجل الفريق ولن نسمح لأحد أن يظنّ أنّه فاعل خير في الاتحاد".

وتابع: "نناشد الولاية بالتدخل السريع وإنقاذ ما يمكن إنقاذه، فنحن لن نستسلم وسنقاوم هاته السنة من أجل تحقيق البقاء، وسنساند كل من عيّنه السيد الوالي ليكون رئيسا للفريق، ولا يأتمن أحدا ليتخذ هذا القرار".

وأردف: "كما نناشد كل الجهات المسؤولة والجهات المنتخبة بمساندة الفريق وتقديم الدعم اللازم للنهوض بالاتحاد من الموت والإقبار الذي يسعى له البعض".

واختتم: "المدينة مُقبلة على أهم الرهانات في عصرِنا الحالي، والذي هو تنظيم كأس العالم للأندية، فلا نريد أن تصل 'شوهتنا' للعادي والبادي، أمام المسؤولين 4 أيام لاختيار شخص يقف الكلّ سندا له، وإلا فعندها سنتأكد أن المؤامرة القائمة ضد الفريق من صنعٍ محليّ وسيكون الردّ بمثل المقام وأمام أنظار العالم. ولنا عودة عما قريب".

ويعيش نادي اتحاد طنجة وضعية مزرية من حيث الجانب التسييري، بعد استقالة رئيس النادي ومكتبه المسير قبل أسابيع، كما أن النادي بات مهددا بمغادرة القسم الاحترافي الأول.