ملعب نادي يوفنتوس - AFP

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

صفعة جديدة.. يوفنتوس يواجه خطر الإيقاف أوروبياً

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي-
Resize text

يواجه يوفنتوس خطر الاستبعاد من المشاركة في المسابقات الأوروبية في الموسم المقبل، بعد أن تلقى صفعة أولى بخصم 10 نقاط من ترتيبه في الدوري الإيطالي.

وتراجع فريق "السيدة العجوز" من المركز الثاني المؤهل لدوري أبطال أوروبا إلى المركز السابع في جدول ترتيب الكالتشيو، ليصبح مهدداً بالغياب عن المسابقة الأولى في القارة الأوروبية.

وسينتهي تحقيق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" بشأن الأمور المالية ليوفنتوس في شهر يونيو القادم، ويعتبر الحظر من المسابقات الأوروبية سيناريو محتمل للبيانكونيري، على الرغم من أنه قد يتغير إذا تخلى النادي رسمياً عن فكرة الدوري الممتاز "سوبر ليغ".

وأوضحت صحيفة "لاغازيتا ديلو سبورت" أن يويفا لديه سببان محتملان لمعاقبة اليوفي، أولاً بسبب خرق قواعد اللعب النظيف والنزاهة الرياضية، وثانياً بسبب انتهاك قواعد يويفا للعب المالي النظيف.

وبإقرار عقوبة خصم 10 نقاط يبدو أن التحقيقات في إيطاليا تثبت أن يوفنتوس قام بتغيير ميزانياته بشكل متعمد. وقام يوفنتوس بدفع غرامة قدرها 3.5 مليون يورو فقط بدلاً من 19.5 مليون يورو.

وفقاً للتقرير، فإن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم منفتح على الحوار مع يوفنتوس، في حال قرر النادي الانسحاب رسمياً من الدوري الممتاز. وكان رئيس النادي السابق أندريا أنييلي أحد مهندسي المسابقة الانفصالية قبل عامين، ولا يزال يوفنتوس مشاركاً رسمياً إلى جانب عملاقي الدوري الإسباني برشلونة وريال مدريد.

ومع ذلك، إذا لم يتراجع يوفنتوس خطوة إلى الوراء، فإن يويفا غير مستعد للتفاوض بشأن عقوبة مخففة. لهذا السبب، يقال إن الاتحاد الأوروبي متفاجئ من عدم اتصال أي أحد من تورينو لمحاولة فتح حوار.

وسيبدأ الحظر الأوروبي المحتمل بمجرد تأهل البيانكونيري لدوري الأبطال أو الدوةري الأوروبي أو دوري المؤتمر الأوروبي.