فرحة لاعبي روما بهدف التعادل في مرمى ميلان - 8 يناير 2023 - Getty

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

روما يعود من بعيد ويقلب الطاولة على ميلان في سان سيرو

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي
Resize text

خطف روما تعادلا قاتلا وثمينا من ميلان بنتيجة 2-2 لحساب الجولة الـ17 من الدوري الإيطالي، في اللقاء الذي جمعهما على ملعب سان سيرو وبحضور 74 ألف متفرج، حيث قلب الطاولة في أخر 9 دقائق من المباراة.

ومنح بيير كالولو هدف التقدم الأول لميلان في الدقيقة 30، قبل أن يعود البديل الشاب توماسو بوبيجا ليسجل الهدف الثاني لميلان في الدقيقة 76، في المقابل قلص روجير إيبانيز الفارق لفائدة روما في الدقيقة 86 من رأسية قوية، قبل أن يخطف الإنجليزي تامي أبراهام هدف التعادل في الوقت القاتل عند الدقيقة الثالثة من الوقت البدل الضائع.

واستفاد يوفنتوس من تعادل ميلان ليتقاسم معه وصافة الدوري الإيطالي برصيد 38 نقطة، كما استفاد المتصدر نابولي من سقوط ميلان ليعمق الفارق مع ملاحقيه إلى 6 نقاط.

ورفع روما رصيده إلى 31 نقطة في المركز الخامس بالتساوي مع غريمه لاتسيو، لينجح بداية هذا الموسم من العودة بـ4 نقاط من أرض ميلان، بعد أن فاز على إنتر ميلان 2-1 لحساب الأسبوع الثامن في ملعب جيوزيبي مياتزا.

تقدم مستحق لميلان في الشوط الأول

نجح ميلان خلال أطوار الشوط الأول من فرض أسلوبه وحقق أفضلية واضحة في أرض الملعب، معتمدا على نهج هجومي منظم وتسلسل سليم بالكرة من الدفاع وصولا إلى الهجوم، في المقابل وجد روما صعوبات كبيرة في صنع اللعب وفشل في مجراة خط وسط ميلان الذي كسب معركة عمق الملعب بفضل نجاعة الثلاثي إسماعيل بن ناصر وابراهيم دياز وليساندرو تونالي.

لم يظهر ميلان بفرص محققة أول 25 دقيقة، لكنه استحوذ جيدا ولاحت روح كبيرة لدى لاعبيه بحثا عن هدف التقدم الذي تحقق مع الدقيقة 30، إذ نجح بيير كالولو من استغلال كرة ثابتة متقنة من زميله ليساندرو تونالي، ليهز شباك روما برأسية غالطت الحارس روي باتريسيو.

ولم يكتفي ميلان بالهدف الأول مواصلا هجماته بحثا عن هدف ثان قبل نهاية الشوط الأول، حيث سدد في الدقيقة 36 أليكسيس ساليمايكيرس كرة قوية ذهبت بعيدة عن مرمى باتريسيو.

ورد روما بتهديد وحيد فقط طيلة الشوط الأول مع حلول الدقيقة 41 عبر البولندي نيكولا زاليفسكي بعد مجهود فردي رائع، حيث سدد كرة قريبة من مرمى الحارس سيبريان تاتاروسانو.

عودة روما في وقت قياسي

حافظ ميلان على هدوئه مع بداية الشوط الثاني مستمرا في عملية الإستحواذ، ومعتمدا على تسريع الهجمات خصوصا عبر النجم الجزائري إسماعيل بن ناصر.

وظهر ميلان مع أول تسديدة قوية نحو مرمى روي باتريسيو في الدقيقة 60 من اللاعب إبراهيم دياز بعد عمل جماعي متجانس مع الثنائي بن ناصر ولياو.

في الدقيقة 76 نجح ميلان في مضاعفة النتيجة وفقا لمجريات اللاعبظن حيث هز البديل الشاب توماسو بوبيجا شباك روما بعد تمريرة حاسمة من البرتغالي رفاييل لياو جاءت بعد هجمة مرتدة مركزة.

وفي وقت اعتقد فيه الكثير أن اللقاء صار في طريق مفتوح للاعبي ميلان، تحرك روما أخر 10 دقائق مقدما أداء هجومي أفضل محدثا زلزلا في سان سيرو، حيث رد من أول فرصة سانحة للتسجيل في الشوط الثاني ونجح البرازيلي روجير إيبانيز من تذليل الفارق في الدقيقة 86 بعد رأسية قوية في أعلى زاوية المرمى.

وعاد روما ليخطف الأضواء بهدف ثان قاتل في الدقيقة 93 جاء من رأسية الإنجليزي تامي أبراهام الذي استغل ارتباكا دفاعيا كبيرا ليهز ملعب سان سيرو ويهدي جماهير روما نقطة ثمنية.

وشهد اللقاء التحامات كثيرة ما أجبر الحكم دافيدي ماسا على إشهار 11 ورقات صفراء، كان فيها للاعبي روما 6 ورقات صفراء.