مشاركة بيليه مع سانتوس في مباراة ودية ضد منتخب نيجيريا عام 1969 - Twitter/@thenff

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

دور بيليه في الحرب لم يُنسَ..نيجيريا تُرسل تعازيها الفورية

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي -
Resize text

أرسلت نيجيريا ممثلة في اتحاد كرة القدم تعازيها الفورية إلى عائلة الأسطورة البرازيلية "بيليه" عقب وفاته مساء أمس الخميس عن عمر ناهز الـ 82 عامًا.

وأعرب الاتحاد النيجيري لكرة القدم في بيان رسمي عن حزنه العميق لسماع خبر رحيل أيقونة كرة القدم العالمية عبر كل العصور، والفائز بكأس العالم 3 مرات أعوام 1958 و1962 و1970 (رقم قياسي).

ولا تزال نيجيريا تدين لبيليه بالفضل بعدما تسبب بمشاركته في مباراة ودية مع سانتوس ضد نيجيريا في تخفيف وطأة الحرب الأهلية التي نشبت بين الحكومة المحلية وإقليم بيافرا الانفصالي بين عامي 1967 و1970، وخلفت أكثر من مليون ضحية.

وقال الاتحاد النيجيري لكرة القدم في بيانه عن الملك بيليه "نُعرب عن حزننا بعد وفاة أيقونة كرة القدم، البرازيلي العظيم إدسون آرانتيس دو ناسيمنتو (بيليه)، نحن نحزن على رحيله مع بقية أسرة كرة القدم في جميع أنحاء العالم، وعائلة كرة القدم البرازيلية على وجه الخصوص. لترقد روحه في سلام".

وأرفق الاتحاد في بيانه الرسمي بموقع تويتر صورة لبيليه مع لاعبي المنتخب النيجيري في اللقاء الودي الذي لُعب في نهاية الستينيات.

وشهدت سنة 1969 سفر بيليه مع زملائه في نادي سانتوس إلى نيجيريا للعب مباراة ودية ضد منتخب النسور الخضر، بهدف المشاركة في إنهاء الحرب، ما أجبر الحكومة النيجيرية للتوصل لاتفاق مع إقليم بيافرا الانفصالي لإجراء هُدنة لمدة 48 ساعة من أجل مُتابعة المباراة المنتهية بالتعادل الإيجابي 2/2.

ونال بيليه مساندة وتصفيقًا حارًا من الجمهور النيجيري على مدار الـ 90 دقيقة التي لعُبت، وبعد أشهر قليلة من تلك المباراة الودية الخيرية انتهت الحرب الأهلية وعاد الهدوء ليسود البلاد.

ولعب المنتخب النيجيري في مناسبتين وديتين فقط ضد المنتخب البرازيلي الأول عامي 2003 و2019، خسر الأول بنتيجة 3-0، وتعادل في الثانية 1/1.

اقرأ أيضًا