إيفرا وبنزيما في مونديال البرازيل 2014 - 15 يونيو 2014 - Reuters

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

إيفرا ينتقد لاعبين "حسودين" في المنتخب الفرنسي بشأن بنزيما

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي -
Resize text

وجّه القائد السابق للمنتخب الفرنسي باتريس إيفرا، في منشور له على "إنستغرام"، انتقادات عنيفة للاعبين الفرنسيين على هامش مونديال 2022، بشأن ملف كريم بنزيما، مبدياً استياءه من عدم تضامنهم مع حامل الكرة الذهبية لعام 2022.

وقال إيفرا في تسجيل مصوّر: "على الجانب الإنساني، شعرت بخيبة أمل. من الخارج كان لديّ انطباع بأن كريم أزعج كثيرين. ولكن ما يؤلمني هو عدم دعم اللاعبين له. خضنا حرباً من أجل لاعب".

إيفرا الذي مثَّل منتخب "الديوك" في 81 مباراة دولية واعتزل قبل 3 سنوات، تحدث عن انسحاب بنزيما من مونديال قطر، وهذا أمر أثار تساؤلات، بناءً على حقيقة أن استعادة خدماته كانت ممكنة بعد 3 أسابيع على إصابته، التي حدثت في 19 نوفمبر.

وقارن إيفرا بين وضع بنزيما ووضع الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، قائلاً: "دي ماريا أُصيب خلال مباريات (دور المجموعات في) كأس العالم، ولدى شفائه خاض المباراة النهائية وسجل ضدنا، وهو الآن بطل للعالم".

وأضاف: "المدرب يقوم بالخيارات، طلبنا من كريم أداء عمله. ولكن أنتم أيها اللاعبون، أعتقد بأن ديدييه (ديشان المدرب) يضع الفريق دائماً فوق اعتبار أي لاعب. نعم إن الأمر طبي، ولكن يُقال أيضاً إنكم أيها اللاعبون، بعضكم كان غاضباً وحسوداً. كان (بنزيما) في الظلّ".

واتهم لاعبيين، لم يذكر أسماءهم، بالامتناع عن فعل أي شيء لمحاولة الاحتفاظ ببنزيما في الفريق، مضيفاً: "أنتم ترتكبون الخطأ ذاته الذي ارتكبه أبطال العالم عام 98، الذين اعتقدوا بأن منتخب فرنسا ملك لهم. منتخب فرنسا ملك للجميع".

وتابع: "تريدون أن تقرروا مَن يأتي، أو مَن يجب أن يأتي، لا، سترتكبون الخطأ ذاته، لستم بحاجة إلى ذلك. لدينا حامل الكرة الذهبية في فريقنا، يا رفاق لو كنت ما زلت هناك، لكنا انتظرنا كريم قبل الأكل. لم أرَ أحداً يقاتل" من أجل بقائه في معسكر المنتخب.