منشور خاص بلقاء ريال مدريد مع أتلتيكو مدريد في ربع نهائي كأس ملك إسبانيا - TWITTER/@realmadriden

Resize text
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon

أزمة تلوح في الأفق في حال تأهل الريال إلى نصف نهائي كأس إسبانيا

شارك القصة
Facebook Icon
Twitter Icon
WhatsApp Icon
دبي -
Resize text

هناك مشكلة حقيقية متعلقة بتاريخ لعب مباراة نصف نهائي كأس ملك إسبانيا في حال تمكن نادي ريال مدريد من تخطي جاره أتلتيكو مدريد خلال منافسات الدور ربع النهائي في 27 يناير الجاري على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

ريال مدريد مرتبط ببطولة كأس العالم للأندية التي ستقام في المغرب خلال أول أسبوعين من شهر فبراير (من 1 حتى 11 فبراير)، مما سيجعل مباراته الأولى في تلك البطولة متزامنة مع لقاء ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس ملك إسبانيا (8 فبراير).

وبالنظر إلى جدول المباريات المزدحم لجميع الفرق فإن الأمر يعتمد على المنافس الذي سيواجهه الريال في نصف نهائي الكأس، ففي حال مواجهته إشبيلية أو برشلونة فلن يتمكن الملكي من خوض مباراة الذهاب في الفترة الممتدة من 13 حتى 17 فبراير، لأن منافسيّه سيخوضان غمار منافسات الدوري الأوروبي في ذلك التاريخ مما سيؤجل اللقاء حتى 1 مارس.

ولكن المعضلة تتمثل في إيجاد تاريخ ملائم للعب لقاء الإياب الذي من المرجح أن يكون في منتصف مارس، ولكن الأمر يعتمد على خوض الأندية الإسبانية لمبارياتها الأوروبية.

ومن ناحية أخرى ففي حال واجه الريال في نصف النهائي نادي أوساسونا أو فالنسيا أو أتلتيك بيلباو أو ريال سوسييداد، فسيكون بامكانه خوض لقائيّ الذهاب والإياب بعد أسبوع من الموعد المحدد، ولكن لا يجب ان ننسى بأن الريال سيواجه فريق إلتشي في 15 فبراير.

سيناريوهات متعددة ترتبط بعدة عوامل يمكن تفاديها جميعاً في حال فوز أتلتيكو على الريال خلال المباراة الفاصلة على ملعب سانتياجو بيرنابيو.